وزير الخارجية الأردني: فتح المعبر مع سوريا ينتظر الترتيبات

الأربعاء،10 تشرين الأول(أكتوبر)،2018

أعلن وزير الخارجية الأردني “أيمن الصفدي”، يوم أمس الثلاثاء 9 تشرين الأول/أكتوبر، إن إعادة فتح معبر “جابر – نصيب” الحدودي الرئيسي مع سوريا المغلق منذ نحو ثلاث سنوات “ستتم بعد الاتفاق على جميع الترتيبات اللازمة”. وقال “الصفدي” عقب لقائه وزير الخارجية اللبناني “جبران باسيل” في عمّان: “بالنسبة إلى معبر جابر – نصيب سبق إن قلنا إننا نريد حدوداً مفتوحة وإن هناك محادثات فنية تجري، وانه ستتم إعادة فتح الحدود عندما تنتهي اللجان الفنية من الاتفاق على جميع الترتيبات والإجراءات اللازمة لضمان فتح الحدود وبما يخدم المصلحة المشتركة”. ولم يحدد الوزير أي تاريخ لإعادة فتح المعبر المعروف بمعبر “نصيب” من الجانب السوري و “جابر” من الجانب الأردني. من جهته، قال “باسيل” مازحاً: “تمنينا أن يفتح معبر نصيب بسرعة لكي يتمكن أخوتنا الأردنيون من أكل التفاح اللبناني قريباً”. ويأتي ذلك بعدما كانت وزارة النقل السورية قد أعلنت في 29 أيلول/سبتمبر الماضي أن المعبر سيعاد فتحه في 10 تشرين الأول/أكتوبر، بعد إكمالها الاستعدادات اللوجستية لذلك من الجهة السورية. وكان هذا المعبر الحدودي مع سوريا قبل الحرب شرياناً مهماً لاقتصاد “الأردن”، إذ كان يصدِّر عبره بضائع “أردنية” إلى “تركيا” و “لبنان” و “دول أوروبية”، ويستورد بضائع “سورية” ومن تلك الدول، ناهيك بالتبادل السياحي.

المصدر: وكالات