الأمم المتحدة: نزوح أكثر من (20) ألف سوري من إدلب مؤخراً

الأربعاء،5 كانون الأول(ديسمبر)،2018

أعلنت الأمم المتحدة، يوم أول أمس الاثنين 3 كانون الأول/ديسمبر، عن نزوح أكثر من (20) ألف امرأة وطفل ورجل من جنوبي محافظة إدلب – شمال سوريا، إلى القرى المجاورة، وذلك في الأيام الثلاثة الأخيرة فقط جاء ذلك في تصريحات نائب المتحدث الرسمي باسم الأمين العام، “فرحان حق”، خلال مؤتمر صحفي عقده بالمقر الدائم للمنظمة الدولية في مدينة “نيويورك” الأمريكية. وقال المسؤول الأممي، إن: “العديد من العائلات النازحة حديثاً تقيم في العراء بسبب الافتقار إلى المأوى، وهم في حاجة ماسة للمساعدة الإنسانية”. وأضاف: “تشير تقديراتنا إلى أن أكثر من 20 ألف امرأة وطفل ورجل نزحوا من جنوبي إدلب إلى القرى المجاورة منذ 30 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي عقب ما ورد من قصف على بلدات أسفرت عن سقوط ضحايا من المدنيين”. وتابع: “نواصل دعوة جميع الأطراف، وأولئك الذين لديهم نفوذ عليهم إلى ضمان حماية المدنيين، والبنى التحتية المدنية بما يتماشى مع التزاماتهم بموجب القانون الإنساني الدولي”.

المصدر: وكالات