الإفراج عن سباحة سورية كانت محتجزة في اليونان بكفالة

الخميس،6 كانون الأول(ديسمبر)،2018

أكدت منظمة العفو الدولية “أمنيستي”، إفراج السلطات اليونانية عن السباحة السورية “سارة مارديني”، بعد أكثر من شهرين على اعتقالها، بكفالة مالية قدرها “خمسة” آلاف يورو. وحسب ما ذكرت المنظمة فإنه تم الإفراج إضافة إلى “مارديني”، عن “ثلاثة” من العاملين في المجال الإنساني، غير أنه من المقرر استمرار محاكمة السباحة “مارديني” طليقاً خارج السجن، حيث لم تسقط التهم الموجهة لها. وهذا وقد اعتقلت الشرطة اليونانية ثلاثة من أعضاء جمعية أهلية يونانية للاشتباه بتقديمهم المساعدة لمهاجرين على دخول البلاد بشكل غير قانوني، حيث تم اعتقالهم في “المركز الدولي للاستجابة الطارئة”، خلال شهر أب/أغسطس، في جزيرة “ليسبوس” اليونانية، الذي يقيم آلاف المهاجرين في ظروف سيئة في مخيمات مكتظة.

وكان من بين المعتقلين السباحة السورية “سارة مارديني”، المقيمة في العاصمة الألمانية “برلين” كلاجئة. وتتهم الشرطة اليونانية شقيقتها “سارة مارديني” بالتعاون مع منظمة أهلية لمساعدة اللاجئين، متهمة بالعمل مع مهربي البشر واستقبال اللاجئين القادمين من تركيا إلى جزيرة “ليسبوس”. وقالت الشرطة في بيان إنه: “تم الكشف عن نشاطات شبكة إجرامية منظمة سهلت بشكل منهجي دخول الأجانب غير القانوني”، إلى البلاد.

المصدر: وكالات