البرلمان الأوربي: الهجمات التركية على عفرين تضيف بعداً جديداً للصراع في سوريا

الأربعاء،20 آذار(مارس)،2019

متابعة مركز “عدل” لحقوق الإنسان

صادق البرلمان الأوربي يوم 15 آذار/مارس 2019، بأغلبية الأصوات على مشروع القرار الذي أعده تحالف “المجموعات الديمقراطية المسيحية والديمقراطيون الاجتماعيون والمحافظون والليبراليون والمنتمون إلى أحزاب الخضر” في البرلمان الأوربي.

ونص البيان على أن: “الاتحاد الأوربي قلق من تدخل تركيا في المناطق التي يديرها الكرد”. كما ويشير إلى أن “الهجمات التركية على عفرين تضيف بعداً جديداً للصراع في سوريا وتؤثر بشكل سلبي على الجهود المبذولة للتوصل إلى حل في سوريا وتؤثر على التوازنات الداخلية الدقيقة وتفتح الطريق أمام تزايد القلق”. وقد أشار القرار أيضاً إلى “قتل المدنيين” ودعا أنقرة إلى إيقاف هجماتها على عفرين.

ويوضح مشروع القرار المذكور، “أن البرلمان الأوربي يعبر عن تزايد قلقه من الحرب في سوريا ويدعو تركيا إلى سحب قواتها من عفرين”. ومن جهة أخرى يطالب القرار الأوربي بـ “محاكمة المسؤولين” عن “جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية” في سوريا، ويدعو الاتحاد الأوربي إلى اعتماد “إستراتيجية المحاسبة”.