«الأمم المتحدة» تنتقد «عدم الاكتراث» حيال ازدياد وفيات المهاجرين

الأربعاء،13 أيلول(سبتمبر)،2023

«الأمم المتحدة» تنتقد «عدم الاكتراث» حيال ازدياد وفيات المهاجرين

متابعة مركز عدل لحقوق الإنسان

انتقد مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان، فولكر تورك، الاثنين الماضي، «عدم الاكتراث» الدولي حيال ازدياد مقتل المهاجرين، خصوصاً غرقاً في البحر.
ووفق «وكالة الصحافة الفرنسية»، أعرب تورك، أمام «مجلس حقوق الإنسان»، التابع لـ«الأمم المتحدة» في سويسرا، عن «صدمة جراء عدم الاكتراث» بشأن ازدياد عدد القتلى بين المهاجرين. وأضاف: «من الواضح أن المزيد من المهاجرين واللاجئين يموتون، من دون أن يلاحظهم أحد»، مشيراً إلى أن «أكثر من ٢٣٠٠ شخص قضوا في البحر المتوسط، هذا العام، أو فُقدوا، بمن فيهم أكثر من ٦٠٠ في غرق سفينة قبالة اليونان، في يونيو (حزيران)».
ولفت أيضاً إلى وفاة مهاجرين في قناة المانش وخليج البنغال وبحر الكاريبي وعند الحدود الأميركية المكسيكية وعند الحدود السعودية، حيث «يسعى مكتبه للحصول على توضيحات عاجلة بشأن مزاعم القتل وسوء المعاملة». وأثار أيضاً مساهمة التغيّر المناخي في حالات الطوارئ الحقوقية بدول عدة، مشدداً على ضرورة محاربة ثقافة إفلات «أولئك الذين ينهبون بيئتنا» من العقاب. وتابع تورك: «يدفع التغيّر المناخي ملايين الأشخاص إلى المجاعة. يدّمر أيضاً آمالاً وفرصاً ومنازل وأرواح». وقال أيضاً: «لا نحتاج إلى مزيد من التحذيرات. المستقبل الديستوبي قد وصل بالفعل. نحتاج إلى اتخاذ إجراءات عاجلة حالاً».

المصدر: الشرق الأوسط