مذكرة الى هيئة الامم المتحدة

الثلاثاء،29 أيار(مايو)،2018

السيد أنطونيو غوتيريس الأمين العام لهيئة الأمم المتحدة – نيويورك .

سم ّو الأمير زيد بن رعد الحسين المف ّوض السامي لمفوصية حقوق الإنسان – جنيف

نتو ّجه لسعادتكم برسالتنا هذه آملين أن تحظى ببالغ عنايتكم واهتمامكم ، إذ نُعرب لكم من خلالها عن عميق قلقنا بسبب الأوضاع المتردّية التي تعيشها منطقة عفرين السور ّية ذات الغالبية الكوردية منذ بدءالعدوان التركي عليها بتاريخ 2018/1/20 عبر العملية التي ُسّميت ب ( غصن الزيتون) و انتهت بإجتياحها وإحتلالها من قبل الدولة التركية ، ترافقها فصائل سورية مسلّحة مرتزقة تتبع لها . فعفرين مدينة و بلدات و قرى تعيش كارثة إنسانية حقيقية ج ّراء الغياب الكامل لسلطة القانون و نتيجة الإنتهاكات و الجرائم الفظيعة التي تُرتكب بح ّق أهلها المدنيين الآمنين فيها .

سعادة الأمين العام :

سعادة المف ّوض السامي :

إن ما ترتكبه الفصائل السورية المسلّحة في عفرين تحت إشراف دولة الاحتلال الترك ّية وبتوجيه منه ودعم مباشر وغير محدود لهم من قبلها ، من أعمال قتل وسلب و نهب و سرقة و اختطافات قسرية و اعتداءات جسدية و تعذيب و تهجير قسري للسكان المدنيين و الاستيلاء على دورهم و ممتلكاتهم و توطين الغير فيها ، ترقى في الكثير منها لمستوى جرائم الحرب و الإبادة الجماعية و الجرائم ضد الإنسانية بمعايير و مضامين مواد القانون الدولي الإنساني و لا سيما اتفاقيات جنيف الأربعة (1949) و بروتوكوليها الملحقين (1977) و نظام روما الاساسي للمحكمة الجنائية الدولية (1998) و اتفاقيتي لاهاي (1907-1899) والاتفاقية الدولية لحماية جميع الاشخاص من الاختفاء القسري و غيرها من العهود و المواثيق و اعلانات الحقوق العالمية التي تسعى لصون قدس ّية الإنسان و كرامته . علما أن كل تلك الجرائم تحدث بشكل واضح و فاضح إذ نمتلك مئات التقارير و الصور و الفيديوهات الموثّقة رغم التعتيم الإعلامي المريب و الخطورة الشديدة على القائمين بمهام التوثيق و التسجيل و الرصد .

سعادة الأمين العام :

سعادة المغوض السامي :

لابدُ من لفت عنايتكم أيضا إلى وجود سعي ممنهج و من ّظم وخطير من قبل تركيا و الفصائل المسلحة الموالية لها ، هدفه تدمير كلّي أو جزئي لمك ّون أوجماعة على أساس قومي ألا وهو المكون الكردي وبشتى السبل و مهما كانت الوسائل وحش ّية و إجرامية ، بهدف تغيير الخصوصية العرقية و القومية لعفرين ذات الطابع الكردي . حيث تعمل على احداث تغيير ديموغرافي واسع النطاق عبر استقطاب و جلب عوائل عربية من مناطق اخرى في سورية و تقوم بتوطينهم في مساكن و ممتلكات العفرينيين بعد طردهم منها أو إغلاق المنافذ و المعابر و الحواجز أمام من نزحوا ج ّراء الأعمال القتالية و منعهم من  العودة الى قراهم و بلداتهم ، .أضف الى انها تقوم باختطاف المئات من المدنيين قسريا و تقتادهم الى جهات مجهولة دون ان يعلم أحد بمصيرهم .

و بالتالي هناك جرائم بموجب اتفاقية منع و معاقبة الابادة الجماعية (1948) ولا سيما بموجب المادة الثانية منها وهي قصد تركيا و الفصائل إحداث تدمير كلي أوجزئي لجماعة قومية .

سعادة الأمين العام غوتيريس :

سعادة المف ّوض السامي الحسين :

وضعناكم من خلال هذه الرسالة في صورة موجزة وعامة عن الأوضاع في عفرين ، و لا ندري إن كنا قد ُوفقنا في التعبير لكم عن أن الوضع خطير و خطير جدا و ُينذر إستمراره بنتائج كارثية و بترسيخ و تعميق صراعات و أحقاد مستقبلية بين المكونات و المجتمعات قد تمتد لمئات سنين قادمة . لذلك جئناكم ملتمسين من خلالكم المجتمع الدولي بكافة هياكله وفروعه و مؤسساته النهوض بواجباته و مسؤولياته فورا و العمل بصورة أساس على مايلي :

• دعوة تركيا كدولة عضوة في المؤسسة الدولية الى احترام ميثاقها و الالتزام به عبر الوقف الفوري لانتهاكاتها و جرائمها هي و الفصائل الموالية لها و الانسحاب من عفرين .

• دعوة تركيا الى الإفراج الفوري عن كافة المختفين و المختطفين لديها و لدى الفصائل السورية التابعة لها و وقف الاختفاءات القسرية و الاعتداءات الجسدية وممارسات التعذيب و كافة مظاهر العنف بحق المدنيين .

• مطالبة تركيا الالتزام بمعاملة الأسرى والمحتجزين لديها ممن شاركوا في اعمال قتالية ضدها بموجب قوانين الحرب الدولية و القانون الدولي الانساني و لا سيما مواد اتفاقيات جنيف ذات الشأن .

• مطالبة تركيا بضمان العودة السالمة و الآمنة لكافة المدنيين النازحين و المه ّجرين الى منازلهم و ممتلكاتهم و وقف ممارسات الإبتزاز و الترهيب بأشكالها و تأمين الحماية و سبل و مستلزمات العيش الكريم و الخدمات للسكان ، كون كل ذلك من التزامات دولة الاحتلال بموجب ميثاق جنيف الرابع 1949.

• الوقف الفوري لعمليات التوطين للعوائل العربية داخل عفرين و إخراج المستوطنين فورا و تأمينهم في أماكن اخرى ريثما يتمكنون من العودة الى مناطقهم الأصلية .

• مطالبة تركيا بإفساح المجال لوسائل الإعلام و اللجان و المنظمات الدولية الانسانية و الإغاثية والحقوقية كافة و منظمات المجتمع المدني بدخول عفرين و ادخال كافة المستلزمات و المواد الإغاثية و تأمين الحماية و الضمانات الكافية للجهات المختصة و لجان تق ّصي الحقائق لتقوم بنقل و توثيق الانتهاكات و الجرائم و التجاوزات كافة .

• سعي الامم المتحدة عبر مؤسساتها و فروعها ولا سيما محكمة الجنايات الدولية نحو فتح تحقيقات و محاكمات لملاحقة و معاقبة مرتكبي الجرائم و الانتهاكات في عفرين أ ّيا كانت صفتهم و تعويض المتضررين عن تلك الجرائم

وتفضلوا بقبول فائق التقدير و الاحترام

2018. 05. 27

الموقعون على المذكرة :

1 – التحالف الوطني الكردي في سوريا )HEVBENDI 2–

  • حزبالاتحادالديمقراطي PYD 3

– الحزب الديمقراطي التقدّمي الكردي في سوريا .

4 – حزب التآخي الكردستاني .

5 مركز عدل لحقوق الانسان في سوريا .

6 اللجنة الكردية لحقوق الانسان في سوريا ( الراصد ).

7–المنظمةالكرديةلحقوقالإنسان DAD 8

-جمعية الشعوب المهددة – فرع ألمانيا.

9–مؤسسةازيدينا Ezedina 10

– مؤسسة البناء القانوني

 

…………………………………………………

 

Mr: Antonio Goterres.. Secretary-General of the United nations, New York.

. His Excellency, Prince Zeid Bin Ra’ad Al Hussain,

The High Commissioner for Human Rights, Geneva.

We send our letter to your Excellency hoping it meets your care and interest.. We express our deep anxiety to you through this memorandum because of the deteriorating situation in which the Syrian territory of Afrin to that has a Kurdish majority lives, since the beginning of Turkish aggression in 20-1-2018. Through a process, the so-called “the olive branch” which ended by invading and occupation Afrin by the Turkish state, accompanied by mercenary armed Syrian factions, belonging to it. Afrin city with its towns and villages live a real humanitarian catastrophe as a result of the the complete absence of the law authority and because of the violations and horrible crimes that are being committed against its safe civilians.

Mr: Secretary- General..

His Excellency the Commissioner:

what the Syrian armed factions commit in Afrin under the supervision the Turkish occupation is directed and supported by the Turkish government widely, such as killing, looting, robbing, forcible kidnappings,bodily assaults,torture compulsory displacement of civilians as well as expropriation of their homes and properties and settling others in it..many of those violations reach the level of war crimes and genocide as well as crimes against humanity according to the the standards and contents of the humanitarian international law articles,especially the four conventions of Geneva (1949)and their two attached protocols (1977)and the main regulation of Rome for the international criminal court (1998) as well as the international treaty for the protection of all persons from the forcible disappearance in addition to other conventions and pacts, as well as the declaration of international rights that try to maintain man’s sanctity and his dignity.

All those crimes take place obviously and in a scandalous way.in this respect, we have got hundreds of reports, photos and documented videos in spite of the suspicious news blackout and the serious danger to those who do documenting, recording and monitoring.

His honour: Secretary-General..

His Excellency the Commissioner:

we surely attract your attention that there is a systematic, organised and dangerous attempt by Turkey and its armed loyal factions aims at total or partial destruction for a component or group on the basis of ethnicity, represented by the Kurdish component with all brutal and criminal ways for changing the national and ethnic peculiarity of Afrin which has the Kurdish particularity. In this context, Turkey tries make a demographic change extensively through attracting and bringing Arabic families from other areas in Syria and settling them in the houses of Afrin citizens and properties after dismissing the native residents or closing the accesses,passages and barricades in front of those who have migrated, owing to the combat operations and preventing them from coming back to their villages and towns. In addition to kidnapping hundreds of civilians and leading them forcibly to unknown places without knowing their fate.

Consequently, crimes which are being committed, are stated and penalised according to the convention of preventing punishing genocide (1948)especially in accordance with the second article, where the purpose of Turkey and factions for committing these crimes is to cause a full or partial demolition to a national group.

Secretary-General Goterres..

High Commissioner Al husein:

We have shown you through this letter a summarized and general scene for what is going on in Afrin, we don’t know whether we have succeeded to express the most dangerous situation and the warnings of catastrophic consequences as well as deepening future conflicts and malice between components and communities that may last for hundreds of years.

Thus, we appeal through you the international community and all its frameworks,sections and corporations to take the responsibility and does its best immediately for obtaining basically the following:

_

demanding Turkey as a member state in the world organisation to respect its conventions and to be committed to them through the immediate cessation for its transgressions and crimes in cooperation with its loyal factions and withdrawal from Afrin.

_

requesting Turkey to release all disappeared and kidnapped people and stop the enforced disappearance, physical assaults, torture and all aspects of violence against civilians.

_demanding Turkey to be committed to treat captives and prisoners who participated in the combat operations according to the international laws of war and the international humanitarian law, specifically the articles of Geneva pacts.

_requesting Turkey to guarantee a safe and peaceful return for all displaced and immigrated civilians to their homes and stop all kinds of extortion and terror as well as providing protection necessities of decent living and public services, because they are the commitments and obligations the occupation authority according to the the fourth Geneva convention 1949.

_immediate cessation for settling operations of the Arab families in Afrin and taking out settlers and transforming them into other areas.

_requesting Turkey to allow media, committees, legal and relief humanitarian international organisations as well as civil community organisations to enter Afrin for providing all requirements and relief materials with protection.in addition to sufficient guarantees for the appropriate bodies and

fact-finding committees in for preparing and documenting all transgressions,violations and crimes. _endeavour of the United nations via its foundations and sections, especially the international criminal court to begin with investigations and trials for chasing and punishing perpetrators of crimes in Afrin, whoever they are. In addition to compensating the victims of those crimes.

Yours faithfully…

signed by:

1- The Kurdish patriotic coalition (HEVBENDI)

2- The democratic union party (PYD)

3- The democratic progressive party in Syria

4- Kurdistan fraternity party

5- The centre of justice for human rights in Syria

6- The Kurdish committee for human rights in Syria (al-rased)

7- The Kurdish organisation for human rights in Syria (DAD)

8- The organisation of threatened peoples

9- Ezdina foundation

10- The organisation of legal construction for developing the legal thought (biinyat)

11- The Kurdish cultural association in Belgium (Hêvî)

12- Lekolin centre for studies and legal researches

13- The Kurdish legal committee (DYK)