كونفرانس” في مقر الاتحاد الأوربي حول عفرين يطالب تركيا والمجموعات المسلحة التابعة لها بالانسحاب دون شروط

السبت،30 حزيران(يونيو)،2018

نقلت وكالة “هاوار” للأنباء، خبراً مفاده أنه عقد “كونفرانس” في مقر الاتحاد الأوربي يوم أمس الخميس 28 حزيران/يونيو، شارك فيه ساسة وأكاديميون، ناقشوا فيه احتلال تركيا لمناطق سورية وعلى وجه الخصوص منطقة عفرين – كردستان سوريا.
وأكدت الوكالة المذكورة، إلى أن “الكونفرانس”، قيم وضع عفرين الحالي ووضعها قبل احتلالها، وأنه وجه انتقادات إلى دول الغرب حيال صمتها، وأيضاً ناشد القوى الدولية بالقيام بمسؤولياتها، وإلى أنه تبنى (9) نقاط، حظيت بإجماع الحضور، وهذه النقاط هي:
1-يجب على القوات التركية والمجموعات التابعة لها أن تنسحب من الأراضي السورية فوراً دون شروط.
2-يجب التحقيق في الانتهاكات التي ارتكبتها تركيا في عفرين والتي فتحت الطريق أمام النزوح، كما يجب استنكارها.
3-يجب الإفراج عن الأطفال والأهالي الذين تم اختطافهم فوراً، وإيجاد حلول للأضرار التي تعرضوا لها.
4-يجب فتح تحقيق بخصوص الأضرار التي جرت.
5-يجب تشكيل لجنة حقوقية مستقلة من ممثلي هيئة حقوق الإنسان السورية والمنظمات النسائية، لتقصي الحقائق وتحقيق في الانتهاكات التي ارتكبت منذ شن تركيا لهجومها في 20 كانون الثاني/يناير المنصرم، ويجب محاكمة المسؤولين أمام المحاكم الدولية.
6-يجب التعاون مع منظمات حقوق الإنسان السورية، وذلك لتسليم قضايا الانتهاكات التي ارتكبتها تركيا منذ شنها لهجوم على عفرين.
7-يجب إعادة الأهالي الذين خرجوا من عفرين إلى منازلهم بشكل آمن.
8-يجب على كافة المؤسسات المعنية أن تقدم المساعدات الإنسانية والاقتصادية لأهالي عفرين.
9-يجب البحث في العنصرية المتبعة في عفرين من قبل تركيا التي أدت إلى نزوح قسري، بالإضافة إلى التغيير الديمغرافي التي تجريها في المنطقة، وإعداد تقارير موثقة عن ذلك.