33نائباً في البرلمان الأوروبي يعلنون دعمهم لاستفتاء كوردستان

تعبيرية
الخميس،21 أيلول(سبتمبر)،2017

علن ثلاثة وثلاثون برلمانياً للاتحاد الأوروبي دعمهم لاستتفاء استقلال إقليم كوردستان، مطالبين الاتحاد الأوروبي بعدم التأكيد فقط على سيادة وحدة الأراضي العراقية بل يجب احترم مطالب الكورد أيضاً.

ونشر ثلاثة وثلاثون برلمانياً للاتحاد الأوروبي جميعهم في مجموعة أصدقاء كوردستان في البرلمان الأوروبي بياناً، اليوم الأربعاء، وجاء فيه، إن “الشعب الكوردي يتعرض منذ القرن الماضي وحتى الآن إلى المأسي على أيدي الأنظمة العراقية المتعاقبة”، مشيراً إلى أنه “من حق شعب كوردستان تقرير مصيره وفق مبادئ الحقوق في الأمم المتحدة”.

وأشار البرلمانيون الأوروبيون إلى تجربة إدارة كوردستان، مؤكدين أن “كورد العراق بدأوا في الفترة الماضية بتأسيس نموذج سياسي فيه حقوق جميع المكونات ومساواة بين المرأة والرجل”.

كما أوضح البيان، أن “الكورد كان لهم دوراً كبيراً في مواجهة داعش وقدموا تضحيات كبيرة في سبيل ذلك”، لافتاً إلى أن “كوردستان احتضنت 1.8 مليون نازح عراقي ولاجئ سوري”.

وأضافوا أنهم “مطمئنون بأن كوردستان قوية وديمقراطية ستصبح سبباً للاستقرار في الشرق الأوسط”.

كما طالب البرلمانيون الأوروبيون “الجهات التنفيذية في الاتحاد الأوروبي بوضع استراتيجية جديدة في العراق على أسس الواقع الجديد في العراق”.

كما طالبوا الاتحاد الأوروبي “بعدم التأكيد فقط على سيادة ووحدة الأراضي العراقية بل يجب احترم مطالب الكورد”.

يشار إلى أن مجموعة أصدقاء كوردستان في البرلمان الأوروبي أعلنت في عام 2014، وتتألف من 33 برلمانياً من 20 دولة في الاتحاد الأوروبي.

ترجمة وتحرير: آزاد جمكاري