مركز حقوقي: يجب إطلاق سراح المدافعين عن حقوق الإنسان بالشرق الأوسط

الثلاثاء،31 آذار(مارس)،2020

مركز حقوقي: يجب إطلاق سراح المدافعين عن حقوق الإنسان بالشرق الأوسط
متابعة مركز عدل لحقوق الإنسان
طالب مركز “الخليج” لحقوق الإنسان، اليوم الثلاثاء ٣١ أذار/مارس، بضرورة إطلاق سراح جميع المدافعين عن حقوق الإنسان في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا مع انتشار جائحة فيروس “كورونا” (كوفيد-١٩). 
وقال المركز في بيان له: إن “إيران والبحرين ومصر والكويت وسوريا والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة، هي من بين البلدان التي يُحتجز فيها السجناء في كثيرٍ من الأحيان بسجونٍ مزدحمة وقذرة ولا يحصلون على مياه نظيفة أو رعاية طبية مناسبة”.
واضاف “في حين يُرحب بإطلاق سراح بعض المدافعين عن حقوق الإنسان في البحرين وإيران، يأسف مركز الخليج لحقوق الإنسان لأن بعض المدافعين البارزين في المنطقة ما زالوا خلف القضبان في تلك البلدان وأماكن أخرى في المنطقة”.
ودعا مركز “الخليج” لحقـوق الإنسان السلطات في جميع أنحاء الشرق الأوسط وشمال أفريقيا إلى اغتنام فرصة انتشار جائحة “كورونا” في جميع أنحاء العالم لتحرير جميع المدافعين عن حقوق الإنسان وسجناء الرأي؛ لأنهم لا يشكّلون خطراً على الجمهور، ولكنهم يتعرّضون لخطر كبير بأنفسهم.
وأردف البيان أنه “يجب على السلطات التمسك بقواعد الأمم المتحدة الدنيا النموذجية لمعاملة السجناء، والمعروفة أيضًا باسم (قواعد مانديلا)، وتوفير مستويات أعلى من نظافة الزنزانات، والوصول المناسب إلى الرعاية الصحية والمرافق الصحية”.
المصدر: وكالات