استمرار جرائم تركيا والمسلحين السوريين المرتبطين بها في عفرين

نقلت مصادر محلية في منطقة عفرين، أخبار جديدة عن الجرائم التي ترتكبها “تركيا” و “المسلحين السورين” المرتبطين بها في عفرين، خلال الفترة الأخير الماضية.
ووفق تلك المصادر، فقد تم قتل المواطنة “فاطمة حمكي”، البالغة من العمر (66) عاماً، في قرية قطمة – عفرين، وهي من المكون الكردي الأزيدي، وذلك بإلقاء قنبلة يدوية على منزلها في ساعة متأخرة من ليلة 27 حزيران/يونيو الجاري.
ويذكر أن الضحية “فاطمة حمكي”، تكون زوجة المواطن “حنان بريم”، الذي تم اختطافه وتعذيبه قبل فترة من قبل المسلحين السوريين المرتبطين بتركيا في عفرين. وقد تعرضت عائلته للعديد من المضايقات من قبل هؤلاء المسلحين. المزيد

تدمير سورية في سبيل بقاء النظام

تشكلت سورية، شأن معظم بلدان هذه المنطقة، من التقاء عوالم متباينة ومنفصلة كانت تتجاور في العيش في حيز السلطنة العثمانية الأوسع. ومع طي الحرب العالمية الأولى، انهارت السلطنة هذه بعد حوالى خمسة قرون على إبصارها النور. ومن هذه العوالم المتباينة في سورية عالم المدينة وسكانه من الوجهاء الذين كانوا يمسكون بالسلطة السياسية السلطانية (ممثلو السلطان) ويديرون الأوجه الاقتصادية كلها. ويقابل عالم المدينة هذا عالم القبائل، وهو عالم الرُحل والثقافة الشفاهية، والعنف المؤطر. وعلى رغم تأطير العنف بالأعراف القبلية، كان يخيف وجهاء المدن. فهؤلاء رأوا أنه صنو الفوضى. المزيد

تعزيز سلطات منظمة «حظر الكيماوي» يثير مواجهة بين الغرب وروسيا

أشعل اقتراح قدمته بريطانيا بدعم من حلفائها الغربيين، لتوسيع صلاحيات منظمة «حظر الأسلحة الكيماوية»، ومنحها سلطة تحديد الجهات المسؤولة عن شن هجمات بالأسلحة السامة، مواجهة جديدة مع روسيا.

وبدأ الاجتماع في لاهاي وسط ترقب لكشف مفتشي المنظمة الدولية النقاب عن تقرير طال انتظاره في شأن هجوم مفترض بغازي السارين والكلور استهدف مدينة دوما السورية في نيسان (أبريل) وقتل على أثره 40 شخصاً. وقاد وزير الخارجية البريطاني بوريس جونسون وفد بلاده للجلسة الخاصة في لاهاي لـ «مؤتمر الدول الأطراف» التابع للمنظمة والمسؤول عن رسم سياساتها. وغرد الوفد البريطاني على «تويتر» قائلاً: «نريد تقوية المنظمة المكلفة الإشراف على حظر الأسلحة الكيماوية». وأضاف: «نريد تمكين المنظمة لتحديد المسؤولين عن الهجمات بالأسلحة الكيماوية». المزيد

دولة الكويت تدعو إلى التعامل مع جرائم الحرب في سوريا وفقاً للمعايير الدولية

في كلمة للمندوب الدائم لدولة الكويت لدى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية الأخرى في جنيف، السفير “جمال الغنيم”، يوم أمس الثلاثاء 26 حزيران/يونيو، أمام الدورة (38) لمجلس الأمم المتحدة لحقوق الإنسان، في إطار الحوار التفاعلي مع “اللجنة المستقلة لتقصي الحقائق في سوريا”، طالب بضرورة التعامل مع أي جرائم ترتقي إلى مستوى جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية وفقاً للمعايير الدولية. وقال “الغنيم” أن هذه المطالبة تأتي في إطار الالتزام باحترام آليات حقوق الإنسان الدولية، والتي تعاقب على جرائم مثل: المزيد

عفرين.. عناصر “الشرطة المدنية” المكلفين بحماية المواطنين يضربونهم ويهينونهم ويسلبون أموالهم

بعد تأسيس ما يسمى بـ”الشرطة المدنية” في منطقة عفرين بكوردستان سوريا، والتي تضم مسلحين من الفصائل السورية التابعة لتركيا، والتي يقال إنها تتبع لـ”الحكومة السورية المؤقتة”، ويُفترض أن مهمتها هي حماية أهالي المنطقة، بدأ عناصر هذه “الشرطة” بتوقيف أهالي عفرين عند بعض الحواجز وضربهم وسلب أموالهم وممتلكاتهم !.

وأفاد مصدر من داخل مدينة عفرين بكوردستان سوريا، لشبكة رووداو الإعلامية، بأن “عناصر (الشرطة المدنية) أوقفت عدداً من الأهالي عند الحاجز الموجود في قرية (ترندة)”.

وأضاف المصدر أن “عناصر (الشرطة) المذكورة قاموا بضرب الأهالي وإهانتهم أمام أعين الجنود أتراك، بحجة أنهم من أنصار حزب الاتحاد الديمقراطي”.
المزيد

انفجاران في عفرين يخلفان ضحايا قتلى وجرحى

نقلت مصادر محلية من مدينة عفرين – كردستان سوريا، أن انفجاران وقعا بشكل متزامن في حوالي الساعة 13:30 من ظهر هذا اليوم الأربعاء 27 حزيران/يونيو، الأول: كان بالقرب من دوار “كاوا الحداد”. أما الثاني: فكان بجانب مشفى “ديرسم”، ما أدى ذلك إلى وقوع ما لا يقل عن (6) من الضحايا القتلى والجرحى، والتي لم يتسنى لنا معرفتها بالأسماء. وتأتي هذه التفجيرات عقب حدوث اشتباكات مسلحة بين فصيلي “لواء المعتصم” و “الجبهة الشامية” المرتبطتين بالاحتلال التركي في عفرين، وذلك في فجر هذا اليوم، بسبب ما قيل إنه: “اقتتال على تقاسم المسروقات من المدينة الصناعية، ومن منازل وممتلكات الأهالي في عفرين”.

صدور كتاب الاعتقال والاحتجاز التعسفي والاختفاء القسري قي مناطق كردستان سوريا الخاضعة لسيطرة “الإدارة الذاتية”

صدر عن مركز “عدل” لحقوق الإنسان، كتاب: (الاعتقال والاحتجاز التعسفي والاختفاء القسري في مناطق كردستان سوريا الخاضعة لسيطرة “الإدارة الذاتية”)، للمحامي السياسي والقيادي الكردي السابق مصطفى أوسو.
البحث القانوني المنشور في طبعته الأولى عبارة عن سبعة أبواب، يسلط الكاتب في بابه الأول الأضواء على البنية الأمنية والعسكرية للإدارة الذاتية وجغرافية المناطق الخاضعة لسيطرتها، وفي الباب الثاني يقدّم توضيحات قانونية عن الاعتقال والاحتجاز التعسفي والاختفاء العسكري وفق ورود المفهومين في الوثائق الدولية كالإعلان العالمي لحقوق الإنسان 1948 والعهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية 1966 والوثائق القانونية الدولية الأخرى الخاصة بهذا الشأن ومن ثمّ توضيحهما في ميثاق العقد الاجتماعي 2014 للإدارة الذاتية والعقد الاجتماعي للفيدرالية الديمقراطية لشمال سوريا 2016م. أما في الباب الخامس فيكشف الكاتب عن حالات الاعتقال التعسفي والاختفاء القسري في المناطق الكردية، إضافة إلى المعايير الدولية في المحاكمات العادلة، مع ذكر كثيرٍ من الأسماء وظروف اعتقالاتهم. المزيد

فصائل غصن الزيتون والجيش التركي تحول مدارس عفرين لمقرات أمنية ومراكز اعتقال

قامت قوات الجيش التركي بتحويل عدة مدارس في منطقة عفرين إلى مقرات ومراكز للاعتقال إضافة إلى جعل بعض هذه المدارس مقرات عسكرية لوضع الآليات العسكرية الثقيلة فيها.

وأفاد مصدر خاص من مدينة عفرين لموقع ايزدينا أن “الجيش التركي حوَّل مدرسة أزهار عفرين الخاصة والتي يعود ملكيتها للمواطن عدنان حنان المعروف باسم عدنان رحيم إلى مقر عسكري لهم”، مشيرًا أن “الجيش التركي وضع جدار أسمنتي مسبق الصنع حول مدرسة أزهار عفرين ومشفى آفرين ومطبعة روناهي ومؤسسة المياه  بشكل كامل بارتفاع ثلاثة أمتار مع وضع أسلاك شائكة بامتداد الجدار الأسمنتي”.  المزيد

بعد إعلان نتائج الانتخابات التركية الولايات المتحدة الأمريكية تدعو تركيا إلى تعزيز الديمقراطية

طالبت الولايات المتحدة الأمريكية تركيا باتخاذ خطوات لـ “تعزيز الديمقراطية”، جاء ذلك بعد إعلان نتائج الانتخابات التركية وفوز “رجب طيب أردوغان” بالرئاسة، في الانتخابات التي جرت يوم الأحد الماضي 24 حزيران/يونيو.
وأفادت المتحدثة باسم الرئاسة الأمريكية “سارة ساندرز” للصحافيين “نحن نعمل على حصول اتصال بين الرئيس (الأمريكي) والرئيس (التركي) للتأكيد مجدداً على علاقتنا الوثيقة”. متابعة أيضاً “نشجع تركيا على أخذ خطوات لتعزيز الديمقراطية ومواصلة التقدم نحو حل المسائل في العلاقات الثنائية”.

مشاورات أممية لعقد جولة جديدة من مفاوضات “جنيف”

أجرى المبعوث الدولي الخاص إلى سوريا “ستيفان دي مستورا”، لقاء مع ممثلي كل من: “فرنسا، ألمانيا، بريطانيا، الأردن، السعودية، الولايات المتحدة الأمريكية”، لتمهيد الطريق أمام بدء جولة جديدة من مفاوضات “جنيف”، التي ترعاها الأمم المتحدة.
ووفق العديد من وكالات الأنباء العالمية، فقد بحث اللقاء آلية تأسيس “لجنة دستورية سورية”، وطريقة عملها. وقد صرح “دي مستورا” للصحفيين، إن الاجتماع كان “هاماً”.
كما وأعربت الأطراف المشاركة في الاجتماع المذكور -أيضاً وفق وكالات الأنباء – عن تخوفها من التصعيد العسكري في جنوب غرب سوريا. المزيد