إدارة المهرجان الدولي لوثائقي حقوق الانسان تحدد آخر أجل لتلقي الأفلام المشاركة

الإثنين،22 شباط(فبراير)،2021

إدارة المهرجان الدولي لوثائقي حقوق الانسان تحدد آخر أجل لتلقي الأفلام المشاركة

متابعة مركز عدل لحقوق الإنسان

أعلنت إدارة المهرجان الدولي لوثائقي حقوق الانسان في المغرب عن قرب انطلاق دورته  التاسعة التي تشغل خمسة أيام من الـ ٢٣ إلى الـ ٢٧ من حزيران/يونيو المقبل في العاصمة المغربية الرباط بحضور نخبة من المخرجين، والمنتجين، ونجوم الفن، من العالم، والمؤسسات، والجمعيات المهتمة بحقوق الإنسان، وحشد من جمهور الفن، والمهتمين المغاربة والزوار الأجانب…
وحددت إدارة المهرجان يوم ٣٠ أذار/مارس ٢٠٢١ كأخر موعد لتلقي الأفلام الوثائقية المشاركة في دورة هذا العام على أن تتوافق مع المستلزمات والشروط التالية:
أن تكون منتجة بين الأعوام ٢٠١٨ و٢٠٢٠.
ألا تزيد مدة الأفلام الوثائقية الطويلة عن ٧٠ دقيقة.
ألا تزيد مدة الأفلام الوثائقية القصيرة عن ٢٥ دقيقة.
أن تكون الافلام المقدمة، أياً كانت لغتها، مترجمة إلى اللغة الإنجليزية.
يتم اختيار الأفلام المشاركة من قبل لجنة مشاهدة متخصصة تشكلها إدارة المهرجان، وتعرض جميعها بشكل رئيسي خلال أيام المهرجان في الرباط.
وأكدت إدارة مهرجان “وثائقي حقوق الإنسان” أن الأفلام المرشحة للقبول هي تلك التي تتناول ثيمات حقوق الإنسان أينما كان، والتغيير الاجتماعي، وقضايا الديمقراطية وحرية التعبير، والحريات الأساسية للأفراد، وتساند قضايا الأقليات وحقوق المهاجرين واللاجئين، وتؤكد على الالتزام بحق الاختلاف، وأهمية الحوار، والتسامح بين بين الشعوب والثقافات.
ويفتح المهرجان أبوابه للإبداعات الفلمية الجديدة التي تتناول قضايا الأمن والسلم والانتماء، والهجرة والتطرف والإرهاب، وتلك التي تساهم في نشر المعرفة وفهم الثقافات الأخرى، وتدعم حقوق الطفل والمرأة، ومقاربة النوع الاجتماعي وتسهم في إرساء مباديء الانصاف والمساواة.
وتتنوع جوائز المهرجان الخمسة لتشمل:
جائزة حقوق الإنسان.
جائزة أفضل فيلم وثائقي طويل.
جائزة أفضل فيلم وثائقي قصير.
جائزة لجنة التحكيم.
جائزة الجمهور.

المصدر: وكالات