ربطوه في الساحة بتهمة السرقة .. حوادث “استيفاء الحق باليد” في سوريا

الأربعاء،24 شباط(فبراير)،2021

ربطوه في الساحة بتهمة السرقة .. حوادث “استيفاء الحق باليد” في سوريا

متابعة مركز عدل لحقوق الإنسان

قامت مجموعة أشخاص في محافظة السويداء السورية، بتقييد أحدهم في ساحة القرية وعلى الملأ عقابا له بعد اتهامه بالسرقة.
عدد من الأشخاص اقتادوا من اتهموه بالسرقة من بيته، ثم قيدوه إلى عمود معدني في ساحة قرية “نمرة” – شرق مدينة “شهبا” – محافظة السويداء جنوب سوريا.
أحد أفراد المجموعة، التي اتهمت بأنها من أقدم على ذلك الفعل والتي ما زالت تحتجز الشاب، عاد لينشر في صفحة باسم القرية على مواقع التواصل الاجتماعي ما بدا امتصاصا لنقمة عائلة المتهم، وقال إن العائلة “من العائلات العريقة والكريمة، وهي بريئة من كل شخص يسلك الطريق الخطأ”.
وكان لافتا أن عددا من التعليقات على الصفحات الإخبارية المحلية التي ذكرت الخبر، كانت تؤيد ذلك الفعل، مقابل استنكار كثيرين له.
وكان عدد من المواطنين قيدوا شخصا إلى عمود كهرباء في ١٦ من الشهر الجاري في طرطوس وانهالوا عليه ضربا، حتى أدموه، بعدما احتال عليهم بمبالغ وصلت إلى ١٨٥ مليون ليرة بحجة استثمارها لهم في مجال العقارات. (حسب الأرقام التي ذكرتها وزارة الداخلية السورية لاحقا)
وقبل ذلك بأيام، وفي التاسع من الجاري، شهدت محافظة درعا حادثة مماثلة حين قام عدد من الأشخاص بتقييد شاب إلى شجرة وشتمه وضربه وعلقوا على صدره عبارة “حرامي رقم ١”، بعدما اتهموه بمحاولة سرقة دراجة نارية.

المصدر: RT