مباحثات بيدرسون مع “النظام السوري”.. أمل باستئناف جولات اللجنة الدستورية

الأحد،12 أيلول(سبتمبر)،2021

مباحثات بيدرسون مع “النظام السوري”.. أمل باستئناف جولات اللجنة الدستورية

متابعة مركز عدل لحقوق الإنسان

أكد مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا غير بيدرسون، أن مباحثاته مع “النظام السوري”، يوم أمس السبت ١١ أيلول/سبتمبر ٢٠٢١، كانت “جيدة للغاية”، وذلك ضمن مساعي إعادة إحياء المسار المتوقف لـ”اللجنة الدستورية” المكلّفة بصياغة دستور جديد للبلاد.
وقال بيدرسون للصحافيين بعد لقائه وزير الخارجية والمغتربين التابع للنظام السوري فيصل المقداد: “لقد أجرينا مناقشات جوهرية وجيدة للغاية”.
وأضاف المبعوث الأممي: “ناقشنا التحديات الاقتصادية والإنسانية في سوريا، والتحديات المرتبطة بسبل العيش، والجهود التي يُمكننا القيام بها للمساعدة في تحسين هذا الوضع”.
وأعرب بيدرسون عن أمله في “المضي قُدمًا في عمل اللجنة الدستورية”، كاشفاً أنه من الممكن “الدعوة إلى جولة سادسة” من المحادثات بين أعضائها.
هذا وقد توقفت اجتماعات اللجنة الدستورية في جنيف عند الجولة الخامسة منذ أواخر كانون الثاني/يناير الماضي، واختتمت بنتائج وصفها حينئذ بيدرسون بأنها “مخيبة للآمال”.
وتشكلت مجموعة مصغرة من اللجنة الدستورية في أيلول/سبتمبر ٢٠١٩، مؤلفة من ٤٥ عضوًا يمثلون بالتساوي “المعارضة” و”المجتمع المدني” و”النظام”، ومنوط بها مراجعة دستور عام ٢٠١٢، وصياغة دستور جديد.

المصدر: وكالات