تعيين أول مدافعة للأمم المتحدة عن حقوق الضحايا

جين كونورز أول مدافعة للأمم المتحدة عن حقوق الضحايا. UN Photo / Jean-Marc Ferré
الأربعاء،23 آب(أُغسطس)،2017

بعد تعيينها من الأمين العام أصبحت الأسترالية جين كونورز أول مدافعة للأمم المتحدة عن حقوق الضحايا لتدعم الاستجابة الاستراتيجية المتكاملة لمساعدة الضحايا بالتنسيق مع الجهات المعنية في منظومة الأمم المتحدة.

وكان الأمين العام قد تعهد، في تقريره حول التدابير الخاصة للحماية من الاستغلال والانتهاك الجنسيين، بأن تتصدر حقوق وكرامة الضحايا جهود الأمم المتحدة لمنع تلك الانتهاكات والتصدي لها.

وستعمل السيدة كونورز مع المؤسسات الحكومية والمجتمع المدني والمنظمات الوطنية والقانونية والحقوقية لبناء شبكات الدعم وللمساعدة في ضمان التطبيق الكامل للقوانين المحلية بما في ذلك تقديم التعويضات للضحايا.

تتمتع كونورز بخبرة طويلة في مجال حقوق الإنسان والمساعدات الإنسانية والمجتمع المدني والأمم المتحدة. وتعمل حاليا مع منظمة العفو الدولية في جنيف. كما تولت من قبل منصب مدير قسم الأبحاث والحق في التنمية بمكتب الأمم المتحدة لحقوق الإنسان.

وقبل انضمامها إلى الأمم المتحدة كانت كونورز أستاذة قانون في كلية الدراسات الشرقية والأفريقية بجامعة لندن، بالإضافة إلى عدد من الجامعات الأخرى.