“المحامين العرب”: العدوان التركي على سوريا احتلال وانتهاك للقوانين الدولية

السبت،30 كانون الثاني(يناير)،2021

“المحامين العرب”: العدوان التركي على سوريا احتلال وانتهاك للقوانين الدولية

متابعة مركز عدل لحقوق الإنسان

أدان الأمين العام لاتحاد المحامين العرب، ناصر الكريوين، العدوان التركي على الأراضي السورية، مشيرًا إلى أنه تواصل مع رئيس الاتحاد رجائي عطية، والنقباء العرب لدراسة الموقف.
وقال اتحاد المحامين العرب، إنه “يدين بأشد العبارات العدوان التركي على الأراضي السورية وامتداد لسياسة الاحتلال القائمة على انتهاك ‏القوانين الدولية وممارسة كافة الأساليب الغير شرعية لتشريد ‏الشعب السوري، وسلب حقوقه دون وازع من أخلاق أو ضمير وإزهاق الأرواح، واستهداف وتخريب وإتلاف المنشآت العمرانية والاقتصادية على الأراضي السورية”. ‏
وأكد تضامنه مع سوريا وشعبها، محذرًا من أن “استمرار هذا الاحتلال في مناطق ريف حلب الشمالي منذ ٢٠١٦ عفرين منذ ٢٠١٨ تل أبيض ورأس العين منذ ٢٠١٩، وما يتم الآن من إطلاق صواريخ على مدينة تل رفعت من قتل سكانها الأبرياء أحياء وتدمير ‏معالم المدينة التاريخية، والأثرية وتنصيب حكومة تركيا للحكام في شمال سوريا ليتم طرد أكراد سوريا والعرب من منطقة عفرين ‏لوضع عناصر من المليشيات المسلحة والتنظيمات الإرهابية، فإن استمرار هذا الوضع ما هو غير ازدراء للقوانين الدولية وفرض منطق القوة والأمر الواقع سيقضي تمامًا على فرص السلام المنشود على جميع الأراضي العربية والعالم أجمعين”.
وأكمل “تم دراسة الموقف وعهدوا للأمين العام لاتحاد المحامين العرب بصيغة المبادئ التي تم الاتفاق عليها ‏ومن ضمنها دعوة المنظمات الحقوقية الدولية والإقليمية في العالم للتضامن مع الشعب السوري، للحفاظ على وحدته ومناشدة المجتمع الدولي بمجلس الأمن وجامعة الدول العربية التدخل لمنع العدوان التركي على الأراضي السورية ومتابعة الأمين العام الدائم للأحداث وتطـورهــا وعــرض مـا يسـتـجـــد عــلـى المـكـتـب الطـارئ الذي تــم الاتفـاق على انعقاده لمتابعة الأوضاع وعـرض الإجراءات على النقـباء والمكتب الدائم للتواصل مع كافة المنـظـمات الدولية بهذا الشأن”.

المصدر: شبكة المشهد الإخبارية